الخميس، 3 ديسمبر، 2009

وفي الــمـشـاعـر الـمـقـدسـة ... تـمـنـيـت لـو انـي اسـتـطـيـع الاتـصـال بـكـم جـميـعـا

" واذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلي كل ضامر يأتين من كل فج عميق "


" لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك ... "



" ... إن الحمد والنعمة لك والملك .. لا شريك لك لبيك "



" فاذا افضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام "


" فاذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله كذكركم ابائكم او اشد ذكرا "
***
كل عام وانتم بالف مليون تريليون خير ... كل عام وانت بالف سنتليون دشليون خير.
***
الاولي متأخرة " كالمعتاد " بمناسبة عيد الاضحي المبارك ... والثانية بمناسبة العام الهجري الجديد ... اعادهما الله عليكم جميعا بكل خير وسعادة وفرح وسرور دائما .. لأعواما عديدة وسنوات مديدة .
ارجو من الجميع ان يغفر لي ظهوري المتقطع و المتأخر في الاونة الاخيرة ... وهو لاسباب كثيرة ... و لكني في نفس الوقت .. اقسم انكم لم تغيبوا عن ذهني لحظة اثناء ادائي لفريضة الحج ... كم لم يغب ..كل احبائي عن قلبي في اثنائها .
كنتم معي منذ ادائي لطواف القدوم بمكة المكرمة يوم "8" الثامن من ذي الحجة ... وهو طواف من الصعب ان يتكرر في اي عام اخر ... حيث اديناه .. تحت زخات المطر المتوالية ... والتي رغم شدتها .. كنت تري ملامح البشر والسعادة ... علي وجوه الطائفين ... وكيف لا ... والدعاء في وقت نزول المطر مستجاب في الاوقات العادية ... فكيف به .. وقد اجتمع مع زمن مشرف " يوم التروية " ... ومكان هو الاشرف علي وجه الارض " البيت الحرام "
كنتم معي واصطحبتكم في ثنايا عقلي .. وقلبي .. في اجمل ... واشرف ... واعظم .. رحلة ... لا تتجاوز مسافتها .. الكيلومترات " الخمسة عشر " ... ولكنها تظل دائما .. وابدا .. اجمل .. واحب ... واسعد .. رحلة .. اتمني .. ان اخوضها كل عام ... وعلي الله .. التوفيق والقبول .
من .. عرفات الله ... الي .. المزدلفة " المشعر الحرام " ... ومنها .. الي " مني " ... يوم الحج الاكبر ... وبعدها .. ايام الذكر .. والطعام .. " ايام التشريق " ... ومن بعدها ... طواف .. السعادة المختلطة بالحزن ... والفرح .. الممتزج بالنحيب والبكاء ... طواف الوداع.
لم تكونوا فقط معي .. بدعواتي التي اجتهدت في ان تغطي كل ما اعرفه ... واخمنه .. واتوقع انكم تريدونه ... ولا بحرصي علي الا انسي اية وصية بدعوة معينة من احد زوار مدونتي فحسب ... بل وتمنياتي الصادقة لو ان هناك وسيلة اتصال تمكنني ان اشرككم معي في ما احسه .. واشعر به ... من نسمات جميلة .. ومشاعر هي الاروع .. عن تراجع للدنيا وزينتها .. للاطار الخلفي ... وتصدر الحرص علي الاستغفار والتوبة والعمل الصالح .. للمشهد باكمله .
لم اكتف بالامنيات فحسب ... ولكني قرنتها بالفعل .. فحاولت الاتصال بجميع من املك ارقام هواتفهم من اصدقائي زوار مدونتي المتواضعة ... ولكن هذا لم يكن كافيا .. فلقد كنت اتمني ان اتصل بكم جميعا .
***
برقيات سريعة :
  • الصديق " ابو العريف " .. واحد ممن تخصصت في الاتصال بهم " علي الهواء مباشرة " سواءا في العمرة .. ومؤخرا في الحج ... " حد عارف بالظبط حسابه وصل كام عشان مش عاوز يدفع ".
  • حاولت مرارا وتكرارا الاتصال بالصديق العزيز جدا " ميخو " لمعرفتي بانه يؤدي فريضة الحج هذا العام ... ولكني فشلت فشلا ذريعا في الاتصال به ومن ثم لم اتمكن من مقابلته اثناء المناسك كما كنت اتمني ... فكل عام وهو بخير ... وعقبال كل سنة ودائما من الفائزين المأجورين .
  • حزنت كثيرا جدا جدا ... لاني لا اعرف رقم الجوال .. الخاص بالصديق العزيز جدا جدا .. " ذو النون المصري " .. " ابو عمر " ... حيث عرفت قبل سفري بساعات انه سيؤدي فريضة الحج هذا العام ... تقبل الله منه صالح الاعمال ... وجعلها بداية موفقة له في بداية رحلة غربته ... واتمني ان يمدني بوسيلة للاتصال به في القريب العاجل.
  • الاخ الاكبر .. والصديق العزيز " د/ عصام " " احوال الهوي " حاولت مرارا وتكرارا الاتصال بحضرتك للمعايدة في ايام العيد .. ولكن الجوال كان مغلقا ... اتمني ان تكون في اتم صحة واحسن حال .. وان يعيد الله عليك العيد وانت دائما من حسن الي احسن .
  • زادت سعادتي في العيد .. بالاتصال بصديق كنت اتمني منذ زمن ان اجد فرصة للاتصال به ... وهو الاخ العزيز .. والانسان الرائع " خالد عثمان " " همس الاحباب " فكم كنت سعيدا بالاتصال به .. وكم اتمني ان تكتمل سعادتي بمقابلته .
  • هناك طبعا من كان سببا في ارتفاع ضغطي بمحاولتي المتكررة الاتصال به " كالمعتاد " ... وعدم تمكني من التحدث اليه ... " هو عارف نفسه ... فمحدش يسالني هوه مين " .. ولكن رغم ذلك ... اسمحوا لي ان انقل له .. خالص دعواتي ... وتمنياتي ... له بالسعادة والتفوق .. والتوفيق .. في كل خطوات حياته .
  • طبعا باقي الاصدقاء الاعزاء جدا جدا ... لو احببت ان انقل لكم بماذا دعوت لكم .. لاحتجت لعشرات التدوينات ... ولكني اقسم اني لم انسي احد منكم ... فمن كنت افتقده - ولا اقول انساه - في موضع تذكرته في موضع اخر ... وكانت دعواتي لكم جميعا بعد .. دوام تمتعكم بالايمان والصحة والسعادة .." بان يؤتي الله كل واحد فيكم الخير الذي يتمناه في نفسه .. وان يبعد عن كل واحد فيكم الشر الذي يتوقاه في نفسه " ... هذا طبعا غير الدعوات الخاصة لكل واحدا منكم .
  • ارجو منكم جميعا .. ان تغفروا لي تقصيري الدائم والحاد ... في التعليق علي تدويناتكم التي اتابعها باستمرار .. وكذلك علي انقطاعي .. عن التدوين ... ولكن ليس معني هذا اني قد نسيتكم ... او انقطعت عنكم ... ولكنه لاسباب خاصة متعلقة بي ... فارجو ان تغفروا لي ذلك .
  • اه صحيح ... " السبح " و " السواكات " علي يمينك وانت داخل المدونة ... فتفضل... و تفضلي ... خد هديتك وانت داخل ... بس متنساش تحاسب وانت خارج ... استغلال بقي كالمعتاد .
  • تهنئة اقدمها لكم مسبقا .. بقدوم العام الميلادي الجديد ... وانقضاء عام 2009 ... وهو عام كان رفيقا بنا ... فلم يكن في كأبة وقتامة سابقه " 2008 " ... ولكنه ايضا حمل لنا العديد والعديد من الاحداث الغير سارة .. وتتربع " انفلونزا الخنازير " .. علي قمة تلك الاحداث ... التي نأمل ونتضرع الي الله ... ان تشهد بدايات عام 2010 انقشاع وانحسار ذلك المرض المرعب ... حفظنا الله واياكم وجميع من تحبون من كل مكروه واذي .

دمتم جميعا بكل خير ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .