الاثنين، 8 يونيو، 2009

قناة الجزيرة ... وتغطيتها الفاترة ... لنتائج انتصار قوي 14 اذار " مارس "

هل تابعتم كيف كانت قناة العويل واللطم ... المعروفة بقناة " الجزيرة " سابقا ... مهتمة بأخبار المغرب العربي ... ومن بعدها ... حوار مع مستشرقة مسلمة ... في حين ان معظم القنوات الاخبارية .... كانت مهتمة ... بخبر " تافه " مثل خبر .. تقدم " تيار المستقبل " و قوي 14 اذار " مارس " في الانتخابات اللبنانية .
انني ادعوكم ... فقط لتخيل ان العكس هو الذي حدث ... وتقدمت قوي "8 " اذار ... بقيادة ... حزب الله في الانتخابات ... لكان الاخ " غسان بن جدو " ... اطل علينا في فقرة متواصلة ... في لقاءات و حوارات مع اقطاب تجمع قوي "8 " اذار .... ولكانت قناة " الجزيرة " نقلت لنا علي الهواء مباشرة ... الكلمة المتلفزة " لحسن نصر الله " وهو يرفع اصابعه في الهواء ... ويحذر ان الشعب اللبناني اختار خيار المقاومة ... وان علي " انصاف الرجال " الا تهدأ لهم عين ... وان علي " اوباما " ان .. "ييتجف " ( فالزعيم الخارق الثغ في حرف الراء ... وينطقه ياء باستمرار في خطبه ) لان اللبنانيون اختاروا قائمة "8 " اذار.
لا اعلم بالضبط ... ماهي اهداف تلك القناة .... ولكن ارجوكم ... لا يتفضل احد ويقول لي ان ماحدث اليوم كان مهنيا علي الاطلاق .... الاخ " غسان بن جدو " ... كان في الصباح مشرق الوجه ... وهو يشير الي احتمالات فوز تيار المعارضة .... اما في المساء وهو يعلن ... فوز تيار " المولاة " ...كان وكأنه كبر 10 سنوات دفعة واحدة .... اما ما استفزني اكثر ... هو محاولة المذيعة ان تستنطقه بأن تلك النتائج غير نهائية ... ولكنه اجابها وبصوت " حزين للغاية " ... ان اقطاب المعارضة بانفسهم قد اقروا بالهزيمة .
يبدو ان كثيرين ... سينامون " كسيفي " البال في هذة الليلة ... من " نجاد ... ايران " .... مرورا بزعيم دولة الجزيرة الفضائية .... اسف اقصد دولة قطر العظمي .... وصولا ... الي حاكم دمشق ...... , فللاسف كان اللبنانيون اكثر ذكاء مما كان متوقعا ... , كما ان تيار " المولاة " لم يكن بغباء وفساد ..." حركات" اخري ... انهزمت في اول اختبار ديموقراطي حقيقي .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..... واتمني للجميع نوما هادئا ... واحلاما سعيدة

هناك تعليقان (2):

مواطن مصري يقول...

يا عزيزي دول هما منااضلي قناة الجزيرة

المهندس يقول...

الاخ / مواطن مصري
فليناضلوا كما يشائون ... ولكن ايضا فليحترموا مهنيتهم ومشاهديهم .
شكرا علي مرورك ... ونتمني رؤيتك دائما علي صفحات المدونة